منتديات مرح نت
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتديات مرح نت
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتديات مرح نت

مــنــتــديــات مــرح نــت
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 سخافة عالمي قصه واقعيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دلع
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى


انثى
عدد المشاركات : 305
العمر : 21

مُساهمةموضوع: سخافة عالمي قصه واقعيه   الأربعاء مارس 30, 2011 3:56 pm


قصتي ليست شطحتآ من شطحات الخيال
انما هي واقع اشبه بخيال واقع يغلفه المستحيل
لقد دمعت عيناي وارتجفت لها يداي
نعم شاركتها الدموع والوجع في تلك السويعات
لاكني اجهل كيف مرة بخيوط تلك القصص المأسويه وهي لزالت تحتفظ في ابتسمتها وشغفها للحياة
اليوم ادركت كم انتي قويتآ ياريم
هذه قصة صديقتي وتؤمي وكل شي يدرج تحت مسمى الحب
لقد غيرت اسما الأشخاص والأماكن بناء ع رغبتها لكن اسمها ظل حقيقتآ لأن لم اجد اسما تحمل وصبر اكثر من ريم
ريم فتاة جميله ذات شعر طويل مائل الى الأحمر الأصغر كانت في العائله ذات عيني كبيرتان تحمل النظره العربيه والرمش الكثيف متوسطه الطول لديها جسم يحمل مؤهلات الأنوثه تميل الا السمره وهذا مايميزها ذات شفه رائعه
تقول عندما كنت في الأول متوسط كنت اكبر في سرعه وكنت لاابالي لكلام امي عندما تنصحني في ان البس العبايه او حتى الطرحه
كنت دائمة اللعب عند جيرانا وكان لهم خال يدعى فيصل
يدرس في مدينه قريبه منهم
ويأتي لهم دائما كنا نحبه لأنه دائمآ مايذهب بنا الى الحديقه
وكان يحبني جدا يشتري لي من البقاله مأريد كان دائم يبوسني من فمي لاكنني مأعارض لأني ماكنت اعي هذه التصرفات وفي مره من المرات كنت ذاهبه مع امي الى بيت خالتي القريب من بيت فيصل وانا كنت اركض وسبقت امي ومررت من باب بيت فيصل فأذا بفيصل يسحبني له في الداخل ويبوسني في عنف ع رقبتي فأذا بأمي تسحبني من بين يديه وهو اختفى من امامي كالبرق ومن ذالك اليوم حذرتني امي ان اذهب لهم وأصرت ان اللبس العبايه الكتف واتحجب في اخر ايام الأمتحانات وكان ذلك اليوم الكارثه بنسبه لي كان هذا يوم وداع فقد كنا نريد الرحيل الى مدينه اخرى تأخرت في الرجوع حيث كنت اودع صديقاتي ولم اكن اعلم اني سأودع شيئ اغلى وانا راجعه الى البيت رائيت فيصل في اول الشارع لم اعطيه اي اهتمام وفي لمحة بصر واذا انا بين يدي اول ذئب بشري رأيته في حياتي غرس مخالبه في جسد طفله بريئه فتمزقت البرائه في عيون ذئب ماكره
كنت في حاله يرثى لها كنت انزف لم اعلم ماحل بي وما معنا لأكنني ادركت انني في مصيبه ذهبت اجر شتاتي الى بيت خالتي لم اجرء الى الذهاب الى بيتنا في بيت خالتي اقترفت كذبتي الأولى والعظمى فقد قلت ان الدوره قد اتتني في المدرسه الخ لقد انطوت كذبتي ع خالتي اتت لي بملابس جديده وذهبت الى بيتنا
ومن هنا انتقلنا من مدينتنا الى مدينه اخرى بهذا انتها فصل من فصول عذاب ريم
مرت الأيام والسنين وكبرت وكبر همي حيث اصبحت اعي ماحل بي واني لم اكون كأي بنت فأنا لست عذراء ياألهي كم تمزقت ودعيت انني لم اكن ع وجه الأرض كيف لي ان احلم بفارس احلامي كأي فتاة نعم انا الأن لايحق لي ان احلم لقد كتب علي اعيش لأنتظر الموت قاسيتآ كم انتي ايتها الحياه
ظروفي هذه دعتني للوقوع في كارثتي الثانيه
في كارثتي الثانيه
في العيد الأضحى قبل سنتان انظروا الى سخافة عالمي الناس في العيد تفرح وانا حلت في كارثتي الرابعه كنا في العيد ومجتمعين في بيت عمامي اتصل علي اخي وطلب من ان انظف مجلس الرجال لأنو محيوس من الشباب ذهبت الى البيت وانا في المجلس انظف فأذا بأبن خالتي يدخل علي المجلس ذهبت واختبأت وراء الستاره لم اعد اسمع له صوت فخرجت فأذا به واقف واخذ يقفل باب المجلس وصار يقرب مني وانا ابتعد لما حاسرني في زاويه وصار يخمش جسمي وشقق ملابسي الغريب اني لم اصرخ لقد شلت حركتي وصوتي تمامآ لم يتحرك الا دموعي لأعلم ماذا كان يريد مني لم يفعل فعلت فيصل كان يريد ان يقهرني فقد صار يصور عيني وهي تدمع ويريني الصوره من ثما مسحها وخرج لليوم هذا لم اعلم اي ذنب اذنبته في حقه لفعل بي مافعل
وتمضي الشهور ويقف قطار حياتي في سكة اياد
كنت ضحية ظروف حياتي حيث دخل حياتي اياد اول مره دخلها وعرفني ع انه بنت استمريت مع هذه الصديقه المجهوله لشهور ومن ثم ظهر اياد من ذالك القناع الأنثوي في الأول رفضت ولكني الحياة تخون فيني للمره الثالثه ووقعت في مايسمى شباك الحب
بعد ايام لاحظ علي اياد تغير فأصر علي ان اخبر فأخبرته ان ناصر عندنا في البيت ويرسل لي رسائل ان اتيه في المجلس وكلام غير لائق وكما اخبرته ماحدث في المجلس واصر علي ان اخبر اهلي وتحت اصراره اخبرت والدتي فقالت سكري على الموضوع لاتقولي لأي احد
اما حبي لأياد اوصلني الى مشاكل حيث جربت فيه
الذل في حب حيث كشفت من قبل اختي وصار النون ومايعلمون وانتهت بتهديدات من اختى لإياد وانا هو اختار الرحيل حتى اكون منصفتآ له والتزم بوعده لأختي لكنني انا من اجبرتهم على الأستمرار كما قلت لقد اصبت بجنون الحب ولم اتقبل الحياة دون اياد استمريت فتره الي ان طحت في الكارثه الرابعه لقد كشفني اخي وانا نائمه وجوال بمقربتي وكله صور لأياد ورسائل ومكالمات فحلت المصيبه علي في هذا اليوم رأيت أخي يبكي لاكن اكتشفت انا قلبي تحجر ولم اعد ريم البريئه كان السؤال كيف سأعيش بدون إياد لا والف لا لادموع اين كان يمكنها ان تجعلني اتركه
نعم البعض يقول اي انانيه وقسوه تحمله هذه الريم
لكنني اقول بالله عليكم اي قلب واي جسد يمكنه ان يقف صامدا في كله هذه الكوارث وما اتي ماهو اعظم
بعد اشهر وبعد ان عادت المياه الى مجاريها انتهت بكسري لجوالي لاكني بين الحين والأخر اتطمن ع اياد لاكن ع فترات لم تلبث ان تلتئم جراحي نزفت جراح جديد
هاهي تمر الأيام من جديد هنا وقف قطاري في سكة الأقارب اه كم هي جارحه
كان لي خال من الرضاع كان عليه حركات ليست سويه واللذي لم استلطفه يومآ ما. مره قال ان سيوصلني انا وامي الي بيت خالي ونحن في السياره اعطى امي عطر وطلب منها تجربته وامي رفضت بحجت الربو ورماه لي وطلب اني من ان اتعطر فيه وعندما نظرت له فأذا هو عطر سكسي التمست له عذر انه ماكان قاصد فهذا مهما يكن خالي ياناس خالي
وذات يوم خالي نزع القناع واظهر قناعه الأصلي وحاول التحرش بي لولا عناية الله لكنت ذبيحتنآ مرتآ اخر لذئب لم يكن عندي احد سوى اياد اشكي له وارمي بهمي له لقد كلمته وانا منهاره تماما وطلب ان اخبر امي فأخبرتها واتصلت ع اخته فأذا بخالي مبرر موقفه انه حاول يمسكني ليتكلم معي الا وانا اصخر وظن اني فهمته غلط خلاصة الموضوع اصبحت انا معقده وخالي الضحيه لاكن هذه المره انصفني القدرلأول مره حيث توفي خالي في حادث سياره بعد يومين من الحادثه معي
وهاهي الحياة تسير هذه المره دخلت الجامعه ومن هنا تعمقت علاقتي في اياد حيث كان يأتي من مدينته الي مدينتي واطلع معاه ادردش معاه كانت طلعتنا بريئه الى حد ماه كلن مع تكرار تتمادى واصبحنا نغرق ولاكن لم نقترف المحضور في الحقيقه انا كنت من اصر على مجيئه حتى انتهت سنه الدراسيه الأولى في العطله العيد تزوجت من خالد شاب طموح مهندس ع قدر من الجمال طبعا لم تصدقوا اني قبلت به بعد اصرار من اياد واقناع
منذ زواجي قررت ان ابدى حياة جديده وانسى اياد مع خالد حلت مشكلتي الأولي حيث حصلت الدخله في ايام الدوره وبذالك انتهيت من مشكلتي لاكنني لم اتقبل خالد ابدا لدرجه وصلت الى محاولت الأنتحار وطلبت من صديقتي ان تتواصل مع اياد وتأتي لي بأخباره وحصل ماكنت اريد لاكني لم احتمل فطلبت من خالد الطلاق لأني لأريد خيانته فقلبي لم يعد ملكي خالد رفض فطلبت ان ارى اهلي فوافق لنكني عندما وصلت لهم رفضت الذهاب معه انا لست بهذه الحقاره بأن اخون زوجي لاكن ليسى لدي القدره فقلبي ومشاعري لم تتعلق الا بإياد نعم قد يلمني اغلبكم لاكنني احبه بجنون قد يأتي يوم ويخذلني فيه وقد يكون ذئبآ من الذئاب الذين مر في حياتي لاكن لم يعد لخالد مكان حتى ولو لصيانة قداسة زواجنا امام حبي اياد انا الأن معلقه خالد رافض فكرت طلاقي واياد يطلب من ان اتطلق ليتقدم لي لاكني اعلم انني لم اكن له يوما
من الأيام انا الأن ادرس في جامعتي واخرج احياننآ مع اياد ولا اعلم ماذا سيخبي لي القدر من كوارث
اتمنى ان يخبئ لكي ملاكنآ ينقذك من هذ الحب الذي سيدمرك وارى هذا الملاك هو خالد تؤمك وصديقتك اظحك واقهر دموعك


تمت بحمد الله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنوتة
مساعدة المديرة العام
مساعدة المديرة العام


انثى
عدد المشاركات : 654
العمر : 19

مُساهمةموضوع: رد: سخافة عالمي قصه واقعيه   الجمعة أبريل 01, 2011 2:17 pm

مشكوووووووورة اختي الغالية ع القصة حلوة يعطيج العافية





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atabne-glak.yoo7.com
دلع
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى


انثى
عدد المشاركات : 305
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: سخافة عالمي قصه واقعيه   الثلاثاء أبريل 05, 2011 3:31 am

العفو اختي اشكرك لتواجدك في الموضوع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سخافة عالمي قصه واقعيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مرح نت :: ஜஜ الأقــســـام الـأدبيـــة ஜஜ :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: